ســنـكـسار الــيوم

 

قديم 07-09-2010, 07:30 PM   رقم المشاركة : 1
عضو نشيط
 
الصورة الرمزية لـ شـيري ني ماريا





شـيري ني ماريا غير متصل

شـيري ني ماريا will become famous soon enough

Okm تربية اسماك الزينة من الالف الي الياء

اختيار الأنواع التي يرغب المرء في تربيتها في حوض السمك خاضع بالدرجة الأولى للذوق الشخصي ولا يجب أن تكون الرغبة لوحدها السبب في اختيار الأنواع فهناك أسباب عديدة تمنع الاختيار العشوائي ويجب مراعاة العوامل التالية
حجم السمك وانسجام الأصناف مع بعضها ومع الأنواع الأخرى من السمك ومتطلبات النوع بالنسبة لحجم الحوض درجة الحرارة الغذاء وهناك أنواع متوحشة وأنواع تحب العزلة وأنواع تحب النباتات وأنواع تحب تجاويف الأحجار ولهذا فان الاختيار يجب أن يكون مدروس حتى لا تفشل في تربية الأسماك وان كنت قليل الخبرة فعليك أن تسأل البائع قبل أن تشتري عن كل نوع وهل يعيش مع الأنواع الأخرى أو تسأل أصحاب الخبرة من زملائك من سبقوك في تربية الأسماك وعندما تستقر على المجموعة التي سوف تختار انتبه عند الشراء حتى تحصل على سمكة سليمة خاليه من الإمراض واليك بعض النقاط المهمة باختيار السمكة السليمة عندما تود شراء سمكة يجب أن تضع في اعتبارك الآتي : 1- اشتر من المحل الذي تثق فيه وترتاح إليه في التعامل . 2- لا تتأثر بسعر السمكة فهو إن زاد أو قل لا يعبر عن القيمة الحقيقية للسمكة فربما تشتر سمكة رخيصة ولكنها مريضة أو سمكة غالية وشرسة . اختبار صحة السمكة : لكي يمكنك اختبار صحة السمكة لابد من ملاحظة الآتي : 1- نشاط السمكة : اختر السمكة النشطة التي تتحرك بسهولة ويسر في الحوض ولاحظ جميع زعانفها وتأكد أنه تستخدمها بطريقة طبيعية ، حرك يدك أمام السمكة من الخارج لترعبها ولاحظ انفعالها فلابد أن تبتعد مسرعة خوفا من تهديدك . 2- المظهر العام للسمكة : حاول أن تختار السمكة ذات الجسم الانسيابي غير مقوصة الظهر أو منتفخة البطن أو غائرة العينين حتى لا تسبب متاعب بعد ذلك ، وانظر لها من أعلى فإذا كانت الخياشيم ملتصقة عند نقطة معينة فهذه دلالة على عدم صحة السمكة ، وإذا كنت تشتري بغرض التفريخ فتذكر أن الصفات السيئة تنتقل بالوراثة . 3- الزعانف : السمكة المريضة زعانفها خاصة الظهرية تكون مرتخية . 4- العينان : يجب أن تكون العين براقة والقرنية شفافة تماما كما يجب أن تكون العين على مستوى أعلى من مستوى الجلد ، ففي حالة المرض نجد العين غائرة في التجويف العظمي الخاص بها ، ومن الأفضل أن تضع السمكة المشتراة حديثا في حوض منفصل صغير لمدة 3 أيام حتى تظهر عليها أعراض المرض إذا كانت مصابة ، فتتجنب عدوى باقي الحوض ولهذا يسمى حوض الأمان . يجب أن تكون نسبة الهواء إلى الماء في الكيس الذي ستشترى فيه السمكة هي 2 – 1 وبذلك يمكنك الاحتفاظ به سالما لمدة 12 ساعة . قبل وضعه في الحوض مع مراعاة الا يزيد عدد السمك في الكيس المتوسط عن 5 سمكات والكيس الكبير عن 20 سمكة . ويجب أيضا وضع كيس السمك المشترى في كيس آخر معتم للضوء حتى لا تعرض السمك للضوء المباشر ليصل إلى حالة الاسترخاء وبذلك نقلل من استهلاكه للأكسجين .

1- رشح الحوض : وهي أكبر مشكلة لكل هاو مبتدئ فهي دائما تعكر عليه صفوه خاصة وأن الحوض يوضع في أماكن حساسة لا يجب أن تتعرض للمياه فتتلف مثل الخشب والباركيه والموكيت والسجاد. ولتحاشي
هذا يجب أن يطلب الحوض من محل متخصص حتى يكون على إدراك كامل بمتطلبات الحوض من ناحية المقاس وسمك الزجاج ونوعيته . 2- التخلص من الطحالب : لكي تتخلص من الطحالب يجرى الآتي : 1- التنظيف الدائم وغسل النباتات بماء الصنبور وتنظيف الصخور بفرشاة خشنة . 2- ضبط الإضاءة إذ يجب ألا تترك الحوض مضاء ليل ونهار . 3- يمكن استخدام كبريتات النحاس وبرمنجنات البوتاسيوم لإزالة الطحالب لكن بشرط مراعاة نسبة التركيز حتى لا يقتل السمك ومن المستحسن شراء مزيل الطحالب واستخدامه حسب الارشادات الموجودة عليه .
3- انقطاع التيار : 1- الحرارة : المياه تفقد الحرارة ببطء وتكتسبها ببطء فلو فرضنا أن انقطاع التيار حدث في الصيف فليس هناك مشكلة بالنسبة للحرارة أما في الشتاء فدرجة حرارة المياه عادة ما تكون أعلى من درجة حرارة الغرفة فتفقد المياه الحرارة تدريجيا حتى تصبح مماثلة لدرجة الغرفة وغالبا ما تكون غير مناسبة أو قاتلة للسمك ، لذا يجب تغطية الحوض كاملا بالقماش أو استخدام بطانية قديمة إذا انقطع التيار لعدة ساعات ، أما إذا انقطع التيار لفترة طويلة فيمكنك نزح ربع المياه وإضافة كمية مماثلة من مياه السخان ببطء مباشرة مع متابعة درجة الحرارة في الترمومتر وتقليب الماء بالشبكة . 2- التهوية : يمكن أن يتحمل السمك مدة 24 ساعة كحد أقصى بدون هواء الموتور ، ولهذا السبب ظهرت المواتير التي تعمل بالبطارية وهي صالحة للطوارئ ، وفي الصيف يمكن نزح ربع ماء الحوض وإضافة كمية مماثلة من ماء الصنبور مباشرة ولكن دون تسخين فالماء الجديد به اكسجين يوفر التهوية للسمك . 4- الإكثار من التغذية : أعط السمك طعاما يمكن أن تأكله خلال خمس دقائق وإذا رأيت أشياء سوداء متكونة فهي علامات على تكوين الفطر وإذا فاحت رائحة كريهة حاول سحب الغذاء الذي لم يؤكل والمترسب على القاع وغير الماء ثم امنع الطعام عن السمك لمدة يومين ثم أعطي له دود حي بعد ذلك كأول وجبة بعد حرمانه . 5- القشعريرة : وهي غالبا ما تسبق ظهور الأمراض كما في النقط البيضاء لذا يجب رفع الحرارة 1 أو 2 درجة مئوية عن العادة . 6 - الدخان : أغلب الغازات الموجودة في الهواء تذوب في الماء وبعضها سام للسمك مثل الدخان لذا يجب إيقاف الموتور عند التدخين في غرفة مغلقة وإذا تكونت طبقة زيتية على سطح الماء يجب إزالتها بتمرير ورقة من النشاف التي لها قابلية الامتصاص على السطح لبضع دقائق ، كما يجب مراعاة عدم سقوط رماد سيجارة في الحوض فهو قاتل للسمك . 7- المبيدات الحشرية : يجب عن رش أي مبيد حشري تغطية الحوض وإيقاف الموتور حتى لا يموت السمك . 8- تلوث الحوض : يجب ألا تضع يدك في الحوض كثيرا واغسلها قبل وضعها في الحوض ، وضع في اعتبارك أن البارفان والكولونيا من المواد السامة القاتلة للسمك . 9- الصابون : الصابون والمنظفات الصناعية قاتلة للسمك بما تحويه من الصودا الكاوية أو المواد الكيماوية لذا يجب عدم تعريض السمك لأي آثار منها ، وعند استخدامها في غسل الحوض يجب شطفه جيدا عدة مرات بالماء . 10- ضمور الزرع : احذر ضمور الزرع واصفراره وان حدث هذا اقطع الأوراق الصفراء وتخلص منها ومن الأفضل استخدام فلورامين وهو مركب يحتوي على العناصر اللازمة لنمو الزرع وكذلك حيوية السمك لأن مياه الصنبور تفتقر إلى هذه العناصر الضرورية . 11- نقل السمك : عند تنظيف الحوض لا تنقل السمك في وعاء صغير الحجم فهذا يحدث تيارات قوية ويقلب السمك فيسبب له الدوار ثم الموت ولكن يجب نقله في وعاء كبير حتى تنتهي من تنظيف الحوض . 12- الأسماك الشرسة : يجب ألا تربي أسماك شرسة في حوض به أسماك هادئة فهي لن تتورع عن التهامها ، ومن الأسماك الشرسة ما يلي : البلو أكارا – اوسكار – فيرموث شكيلد – اوراتس – زبرا شكلد ، وكل أنواع الشكيلد شرسة ماعدا الأنجل والديسكس والسمكة العلم . 13 – لا يصح استخدام الشعب المرجانية في أحواض اسماك المياه العذبة لأنها تكون الطحالب وبها نتوءات حادة تسبب جروح للسمك وتكون فطر على هذه الجروح مما يهددها بالموت .

فالأسماك علي نقيض أغلب المخلوقات الأخرى يمكن تربيتها دون صعوبة تذكر في مدي واسع التعاون من بيئات الاستئناس كالمنازل و الشقق و أماكن قد لا تتيسر تربية الحيوانات الأليفة الأخرى فيها. فأحواض الأسماك تبدو رائعة المنظر في مختلف الأماكن و لما كانت تربية أسماك الزينة تدعو إلي التأمل و الاسترخاء للغاية ، و تتيح هواية تربية أسماك الزينة في الخارج مجالا رحبا ً للهواة المتحمسين فبغض النظر عن التنوع الكبير في كل من أسماك المياه الدافئة و أسماك المياه الباردة علي اختلاف أحجامها و ألوانها المتوفرة الآن إلا أن إكثار الأسماك يعد بالنسبة للهواة مجالا مثيرا جديرا بالمتابعة و توجد جمعيات الهواة في كثير من المناطق و هذه الجمعيات تقوم بإعداد معارض يشارك فيها الأعضاء بأسماكهم، و قد تنظم المسابقات بينهم كما أنها تمدهم بالكثير من المعلومات الفنية و بعضها توفر لهم مستلزماتهم بالأسعار المناسبة و هذه المعارض أيضا توفر لأعضائها فرصة مثالية للالتقاء بالآخرين ممن لهم نفس الاهتمامات و تنمية الصداقات الممتدة الأجل ، و نتمنى أن يكون مثل هذه الجمعيات بمصر، و هواية أسماك الزينة تحث علي الصبر والمثابرة و هناك من الفوائد الأخرى مما قد لا يصدقه العقل فقد ثبت أن بعض المرضي الذين كانوا يشكون من آلام عامة و ارتفاع ضغط الدم قد زالت متاعبهم و عولجت أمراضهم، و المساعدة في علاج بعض حالات الحول عند الأطفال في المراحل الأولي من العمر و ذلك باقتناء أحواض أسماك الزينة و الاستمتاع بالنظر إليها.

و بمداومة البحث و التنقيب وجدنا أن المكتبة العربية تفتقر افتقاراً شديداً لمراجع عربية تكون عونا و هاديا ً لعشاق و محبي أسماك الزينة ، خاصة و أن هذه الهواية قد انتشرت في المنطقة العربية الأمر الذي دفنا و ألهمنا للقيام بإعداد هذه النشرة المتواضعة لكي تمد المهتمين و المربين بالمعلومات العالمية التي كانت قاصرة علي قارئ اللغات الأجنبية حتى نستطيع الغوص في أعماق هذا العالم الرائع العجيب.

و خلال القرن الواحد و العشرين تطورت تربية أسماك المياه الدافئة إلي هواية مألوفة و هذا مرتبط بالتطور التكنولوجي السريع الذي واكب القرن الحالي و يجري الآن إكثار الكثير من أنواع أسماك الزينة بصورة تجارية في المزارع السمكية دون الاعتماد علي بيئاتها المائية الأصلية و هناك مؤسسة واحدة في فلوريدا تقوم بمفردها بتقديم ثمانية عشر مليونا من الأسماك إلي هذه التجارة السنوية و من الملاحظ أيضا أن حوض الأحياء المائية يطوع نفسه لنمط الحياة السائد في القرن الواحد و العشرين.

وأسماك الزينة متعددة المصادر، لذلك فعاداتها متباينة ومتطلباتها البيئية مختلفة لذلك فليس من الممكن توفير ظروف مناسبة في حوض واحد لأنواع عديدة من أسماك الزينة، فبعضها يتطلب مواصفات مياه خاصة وبعضها عدواني الصفات مما يستوجب حفظها منفردة أو مع أفراد من نفس النوع، ومعظم أسماك الزينة من أسماك المناطق الاستوائية وشبه الاستوائية والتي يزيد عددها عن 6 ألاف نوع وان كان الشائع منها لا يتجاوز ألف نوع.

ومصادر الطبيعة في أسيا (تايلاند ، الفلبين، ماليزيا، اندونيسيا، اليابان، كوريا ) وأمريكا اللاتينية (بيرو، كولومبيا، البرازيل، فنزويلا) وأفريقيا (نيجيريا، مالاوي، بوروندي، زائير) إلا أن (بلجيكا وألمانيا وهونج كونج، وسنغافورة ، وتايوان ) تستورد أغلب الأسماك من مناطق أخري وتعيد تصديرها كوسيط بعد ترتيبها أو تكاثرها صناعيا.


تختلف أبعاد الحوض حسب المكان المخصص له ، كما تختلف حسب أنواع الأسماك التي يراد ترتيبها فيه ، وحسب كثافة الأسماك ، ويختلف الحد الأدنى المطلوب لطول الحوض لأنواع الأسماك المختلفة وبشكل عام فان الحوض المناسب للمنازل أبعاده المثلي في الحجم للمبتدئين في حدود من 25 – 100 لتر تقريبا أي بأبعاد (40 × 20 × 30 سم) والحجم للمحترفين في حدود من 25 – 300 لتر ماء بأبعاد تقريبية تبدأ من 60 × 25 × 30 سم ويفضل عند ملء الحوض بالمياه ترك مسافة 5 – 10 سم ما بين سطح المياه والحافة العليا للحوض الزجاجي ، كما يفضل وضع الحوض علي حامل خاص يتحمل وزنه، على أن يوضع في مكان هادئ بعيدا عن ضوء الشمس والأضواء الأخرى مثل التليفزيون ، وبعيدا عن التيارات الهوائية.

تعد الأحواض الزجاجية بأشكالها المختلفة والمتباينة أكثر أنواع الأحواض شيوعا في العالم تطورت صناعة أحواض الزينة تطورا كبيرا في السنوات الأخيرة حيث تعددت أشكالها وأحجامها وديكوراتها لكي تناسب جميع البيئات ، لذلك أصبحنا نري أحواض أسماك الزينة تزين حجرات المعيشة ومداخل المنازل والمكاتب والمستشفيات والمطاعم وغيرها من الأماكن العامة التي يرتادها الجمهور.

واختيار موقع الحوض بالمنزل في غاية الأهمية فقد يضيف هذا الحوض البهجة علي المكان إذا وضع في موقع ما واختيار موقع الحوض يعد مهما ليس فقط لأسباب جمالية ولكن أيضا لأسباب عملية وعلمية فمن الخطأ علي سبيل المثال أن يوضع الحوض في مكان يسقط عليه ضوء الشمس المباشر، لأن هذا الضوء سوف يزيد من نمو العديد من الطحالب والنباتات بالحوض ويترتب علي ذلك عملية التمثيل الضوئي والتي قد يتعرض السمك بسببها للخطر، وضوء الشمس المباشر أيضا يزيد من درجات حرارة الماء مما يؤدي إلى تعرض الأسماك للأمراض، ومن الخطأ أن يوضح الحوض في مكان تكثر فيه الحركة وتصله الأيدي بسهولة لأن هذا يعرض الحوض للكسر ويسبب أيضا إثارة الأسماك وإزعاجها، وأكثر أنواع الأحواض المستعملة في تربية الأسماك هو النوع القائم الزوايا والذي يتكون من أربعة أو ستة جوانب وهذا النوع مفضل عن الحوض الزجاجي الكروي الذي لا يسمح بامتزاج الهواء بمياهه مما يقلل من عملية ذوبان الأكسجين في الماء ويفضل أن يكون حوض التربية قصير الجدران نسبيا، وهناك قاعدة مهمة يجب مراعاتها عند اختيار الحوض وهي أن طول الحوض يكون علي الأقل ستة أضعاف طول السمك التي سيري فيه.

ويجب مراعاة نظافة الحوض خاصة زجاج الجدران وإبراز المحتويات بطريقة طبيعية بحيث تظهر الأسماك وكأنها في بيئتها الطبيعية ، وإذا استعمل المحار أو القواقع في الديكور فيجب غلبها لتعقيمها قبل الاستعمال.
ويتم لصق الألواح الزجاجية لعمل الحوض بمادة السيلكون المطاط المتوفرة في صورة أنابيب ، وينبغي استخدام أنواع المواد اللاحمة المخصصة فقط لأحواض السمك لأن الأنواع الأخرى منها قد تحتوي علي بعض المواد الكيماوية ذات التأثير السام علي الأسماك.



بالإضافة إلى الحوض الزجاجي، فان الحوض يجب أن يحتوي على المكونات التالية:
1 – الغطاء:


يفضل استخدام غطاء من البلاستيك لحماية الحوض من الأتربة ولمنع الأسماك من داخله ويأخذ الغطاء أشكالا جمالية كثيرة تضيف علي الحوض البهجة ، ويفضل أن يحتوي الغطاء علي مكان خاص للإضاءة وفتحة للتغذية.
2 – قاع الحوض:


يمكن استخدام الكثير من المواد في تزيين قاع الحوض مثل الحصى ، الرمل ، الأحجار ، الجذور ، الكهوف ، النباتات ويفضل استخدام حصى الكوارتز (الزلط) والرمل النهري لوضعها في قاع الحوض ويعتبر الحصى حجم 1 – 3 مم مناسبا لجميع أنواع السمك ، كما يعتبر الرمل مناسبا لأنواع الأسماك القاعية ، ويمكن زراعة القاع الرملي بالنباتات مع تحديده بالحصى ونظرا لأن الكثير من الأسماك تفضل اللون الداكن لقاع الحوض ، لذا يمكن وضع الحصى داكن اللون فوق الرمال بعد زراعتها بالنباتات واستخدام بعض أشكال الصخور لعمل كهوف تستخدمها الأسماك في الاختباء والفقس وحماية الصغار و الصخور المستخدمة في هذه الحالة يفضل أن تكون من الصخور الرملية أو الصخور الطينية ، ويمكن وضع قطع من جذور الأشجار في قاع الحوض حيث تشكل مخابئ جيدة للأسماك وتعطي الشكل الطبيعي للحوض ، ولكن يراعي أن الجذوع الخشبية تزيد من حموضة المياه ، كما يمكن استخدام البامبو وبعض المصنوعات من الخزف أو البلاستيك كأشكال جمالية داخل الحوض.
3 – الإضاءة:


بالإضافة إلي الناحية الجمالية التي تضيفها الإضاءة إلي الحوض فإنها ضرورية لحياة الأسماك والنباتات ، وفترة الإضاءة اللازمة لمعظم أنواع الأسماك تتراوح ما بين 12 – 14 ساعة في اليوم لذا يفضل استخدام جهاز توقيت (Timer) لضبط مواعيد الإضاءة ومن ملاحظة أنواع الطحالب المتكونة علي الجدران الداخلية للأحواض وعلي مواد القاع ويمكن معرفة إذا كانت الإضاءة مناسبة أو لا ، فالإضاءة الشديدة تسبب نمو الطحالب الخضراء ، في حين أن الإضاءة الضعيفة مناسبة لنمو الطحالب البنية وكلاهما غير مطلوب للحوض.


والإضاءة السليمة للحوض يجب أن تتوفر فيها الشروط التالية:
  1. أن تكون الإضاءة من أ‘لي فقط ، حيث إن الإضاءة من أسفل أو الجانبية تسبب إزعاجا للأسماك.
  2. أن تكون الإضاءة من الأمام إلي الخلف لإظهار الناحية الجمالية للأحواض.
  3. أن تكون الإضاءة غير مباشرة وغير ظاهرة للعين ، ويتم ذلك باستخدام كشاف (لمبة غطاء) علي يوضح في الجهة الأمامية العلوية من الحوض إلي أسفل الغطاء.
  4. أن يكون مصدر انبعاث الضوء بعيدا عن سطح الماء بحوالي 15 سم.
ويفضل استخدام لمبات الفلوريسنت ذات الإضاءة البيضاء النهارية في الأحواض حيث تحقق المميزات التالية:
  1. استخدام منخفض من الكهرباء .
  2. الأمان اللازم في حالة تناثر المياه عليها.
  3. لا تساعد علي نمو الطحالب.
  4. يتم تغييرها مرة كل عام.
ويتناسب عدد اللمبات المستخدمة وقوتها حسب طول الحوض فالحوض بطول 50 سم يحتاج إلي قوة 50 وات وبذلك يمكن وضع لمبة واحدة بقوة 40 وات ، والحوض بطول 80 – 100 سم يحتاج إلي لمبتين كل منهما 40 وات وهكذا يمكن حساب عدد اللمبات اللازمة لإنارة الحوض حسب طوله.

4 – السخانات:



نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة


أ – السخان العادي:


يتكون السخان العادي من قضيب من مادة عازلة غالبا (الفخار) ملفوف عليه سلك حراري بداخل أنبوبة من الزجاج الحراري عليها غطاء من الكاوتش لا يسمح بمرور الماء لتوصيله بمصدر الكهرباء وبداخل الأنبوبة الزجاجية بالقاع قطعة من الصوف الزجاجي لمنع الحرارة المباشرة من الوصول إلي الزجاج.



يوضح السخان العادي في قاع الحوض الزجاجي أو علي الجوانب باستخدام حامل من الكاوتشوك يلتصق بجدار الحوض الزجاجي.



ب – سخان القاع:


يعمل بنفس فكرة السخان العادي ، ولكنه مصمم ليوضع في أرضية الحوض أسفل مواد القاع ، حيث يقوم بتسخين الرمال المكونة لقاع الحوض ويشع منها الحرارة لتسخين المياه وكذلك الحرارة اللازمة لنمو النباتات المزروعة في المياه ، كما يساعد علي النمو الجيد لها ويمكن استخدام سخان القاع مع السخان العادي الذي يوضح في هذه الحالة علي أحد الجوانب في نفس الحوض.



ج – السخان بالترموستات:


وهو أفضل أنواع السخانات المستخدمة في الأحواض الزجاجية حيث يتم ضبط درجة حرارة المياه حسب الدرجة المطلوبة ، ويعمل السخان أوتوماتيكيا لضبط الحرارة ، والسخان بالترموستات له نفس تركيب السخان العادي بالإضافة لوجود ترموستات صغير ولمبة بيان صغيرة تظل مضيئة أثناء عمل السخان وتنطفئ عند التوقف عن العمل ، ولضبط السخان يتم الأتي :

  1. يوضح الترمومتر المائي داخل الماء وتقرأ درجة حرارة الماء.
  2. يعلق السخان علي أحد جوانب الحوض من الداخل بواسطة حامل كاوتشوك ثم يوصل السلك بمصدر الكهرباء.
  3. يحرك مسمار الضبط في اتجاه عقارب الساعة حتى تضيء اللمبة.
  4. يترك السخان تحت الملاحظة مع متابعة درجة الحرارة علي الترمومتر حتى تصل إلى الدرجة المطلوبة .
  5. إذا انطفأت اللمبة قبل الوصول للحرارة المطلوبة يستمر في تحريك مسمار الضبط في اتجاه عقارب الساعة حتى تضيء اللمبة .
  6. عند الوصول إلى الحرارة المطلوبة يحرك مسمار الضبط برفق عكس اتجاه عقارب الساعة حتى تنطفئ اللمبة.
  7. يتابع لمبة السخان وقراءة الترمومتر لمدة نصف ساعة ويستمر ضبط المسمار سواء في اتجاه عقارب الساعة أو عكسها حتى يتم ضبط الدرجة المطلوبة.
وبعدها يعمل السخان والترموستات علي استمرار ضبط درجة حرارة الماء داخل الأحواض دون تدخل .


ملحوظة هامة:


يجب عدم تشغيل السخان خارج المياه حتى لا ينفجر وعند رفع السخان من الحوض يجب سحب السلك أولا من مصدر الكهرباء.


التوقيع




    الرد مع إقتباس
قديم 07-09-2010, 07:33 PM   رقم المشاركة : 2
عضو نشيط
 
الصورة الرمزية لـ شـيري ني ماريا





شـيري ني ماريا غير متصل

شـيري ني ماريا will become famous soon enough

إفتراضي

5 – الفلتر:



يقوم الفلتر أساسا بتنقية مياه الحوض من مخلفات الأسماك كما يقوم بعملية تقليب للمياه لزيادة محتواها وهناك العديد من أنواع الفلاتر الموجودة في الأسواق أهمها الفلتر الميكانيكي والبيولوجي وهذه الفلاتر بعضها يعلق داخل الحوض علي أحد الجوانب والبعض الأخر يوضع في قاع الحوض ، والجدير بالذكر أنه عند اختيار نوع الفلتر يجب مراعاة طبيعة الأسماك حيث تفضل بعض أنواع الأسماك المياه الساكنة.وبالتالي يجب اختيار الفلتر الذي لا يحدث تناثر للمياه وهناك نوعان من المرشحات يستخدمان في ترشيح ماء الحوض من الرواسب والمواد العالقة به :



(أ‌) المرشح البيولوجي : Biological Filter


وهو مكون من شريط من البلاستيك به ثقوب ضيقة جدا ويوضع تحت طبقة من الحصى والرمل وهي تعمل كطبقة ترشيح وتركيب أنبوبة عند الأركان المتوجهة لرفع الماء لأعلي وذلك بمساعدة ضغط الهواء خلالها وبالتالي يعاد الماء مرة أخري للحوض وبذلك يتم ترشيح الماء بشكل مستمر ويظل نقيا ولكن عيوب هذه المرشحات هي كثرة انسدادها خاصة إذا زادت كمية المخلفات بالحوض فلابد من التنظيف الدائم لهذه المرشحات بصفة مستمرة.






(ب‌) المرشحات الميكانيكية : Mechanical Filters


وهذا النوع من المرشحات يعمل علي إزالة الحبيبات الصغيرة العالقة بالماء لكي يظل نقيا وتستخدم هذه المرشحات في الأحواض ذات الكثافة العالية من الأسماك وتوضع هذه المرشحات أما في داخل الحوض غالبا يثبت في ركن الحوض أو خارجه حيث يتم سحب الماء بواسطة دفع الهواء خلال أنبوبة من البلاستيك حتى يمرر هذا الماء علي طبقة أو أكثر من الصوف الزجاجي أو حبيبات من الفحم النباتي حيث يتم تنقيته ويعاد للحوض مرة أخري.






6 – طلمبة الهواء:



يوجد في الأسواق أنواع عديدة من طلمبات الهواء ، وتعمل طلمبة الهواء بالكهرباء ويمكن تشغيلها طوال الليل لأهمية الأكسيجين الذائب في مياه الحوض ، وتهوية مياه الحوض تعتمد أساسا علي وجود وسيلة لتقليبها ليس فقط لإضافة كميات وافرة من الأكسيجين وطرد ثاني أكسيد الكربون ولكن أيضا للمساعدة علي تجانس درجة حرارتها في الحوض وهناك أحجام متفاوتة من طلمبات الهواء وتتم التهوية بأن ينتقل الهواء من المضخة للماء خلال أنبوبة رفيعة من البلاستيك الأبيض الرفيع في نهايتها قطعة من الفحم المسامي العالي النفاذة للهواء ومصممة علي شكل يجعل الهواء يخرج منها علي هيئة فقاعات تسمي سكريات Airstones ولها أنواع و أشكال مختلفة وتنتشر في ماء الحوض وهذه السكريات تقوم بتجزئة الهواء إلى تيار مستمر من الفقاعات الصغيرة أو توصل بسلسلة من الوحدات المستخدمة في تزيين الحوض.

7 – أدوات النظافة:

يجب توافر أدوات النظافة الآتية لدى مربي الأسماك:

(أ) الخرطوم:
يستخدم الخرطوم في عمل سيفون لمياه الحوض حيث يتم سحب جزء من المياه من قاع الحوض والتي يترسب بها مخلفات الأسماك لاستبدال بمياه نظيفة، ويفضل إيقاف عمل الفلتر خلال إجراء عملية السيفون لوقف تقليب المياه وإعطاء الفرصة لترسيب المخلفات قرب القاع .

(ب) المساحة:
عبارة عن مساحة مصنوعة من الكاوتشوك ذات يد طويلة تستخدم لتنظيف زجاج الحوض من الداخل لإزالة الطحالب المتراكمة علي الجدران.

(ج) الشبكة (الشلب):
تستخدم الشبكة في إزالة الأسماك الميتة من الحوض أو نقلها من حوض لأخر ويفضل أن تكون الشبكة من النوع الناعم حتى لا تسبب جروح للأسماك.



عند تجهيز الحوض لأول مرة يجب اختيار المكان الهادي المناسب بعيدا عن ضوء الشمس المباشر وبعيدا عن التيارات الهوائية والأضواء الصناعية مثل التليفزيون، علي أن يكون قريبا من مصدر الكهرباء ويوضع أولا حامل الحوض، ويفضل وضع شريحة من مادة الفوم الصناعي بين الحامل والحوض الزجاجي مع ملاحظة عدم وجود أي ميول للحوض ثم البدء بالخطوات التالية :

  1. يوضع الصخور كبيرة الحجم علي أرضية الحوض.
وضع مواد القاع المناسبة لنوعية الأسماك للحوض متنوع الأسماك توضع طبقة من الرمل النقي سمك 2 سم لزرع النباتات ثم يوضع فوقها طبقة من الحصى قبل الاستخدام في إناء به ماء جاري حتى يخرج الماء نظيفا أو استخدام حصى سبق غسله جيدا.

وضع الفلتر علي أحد جوانب الحوض ، وفي حالة الفلتر الأرضي ، يوضع الفلتر علي طبقة الرمل.
وضع السخان علي جانب الحوض المقابل للفلتر ، وفي حالة السخان القاعي يوضع علي القاع الزجاجي وفوقه الرمل والحصى.
يتم عمل الكهوف اللازمة باستخدام جذوع الأشجار أو المواد الخزفية أو البلاستيكية.
يتم زراعة النباتات اللازمة بعمل حفرة في الرمل بالأصبع ووضع جذور النبات بها ثم الردم حول النبات باستخدام الحصى.
يبدأ في صب المياه داخل الحوض بحيث لا يؤدي نزول المياه إلى تحريك مواد القاع وأفضل طريقة لذلك هي وضع قطعة من الفلين أو طبق علي القاع وصب الماء بداخله ببطيء حتى يمتلئ الطبق وتفيض المياه من داخله إلى قاع الحوض حتى يبدأ الطبق في الطفو ، ويستمر في إضافة المياه حتى المستوي المطلوب.
تعلق طلمبة الهواء بجوار الأحواض ويتم توصيل خراطيم الهواء إلى الفلتر والسكرية.
يتم توصيل الكهرباء بالأجهزة الكهربائية واختيارها.
يترك الحوض بدون أسماك لمدة أسبوعين مع ملاحظة حالة الأجهزة ونمو النباتات ، ويكون الحوض جاهزا لاستقبال الأسماك بعد هذه الفترة.

هواية تربية النباتات المائية من الهوايات الجميلة التي تنافس تربية النباتات الأرضية ، وتتميز عنها بوجودها داخل بيئة مائية ، والنباتات المائية وان كانت تشبه النباتات الأرضية في أساليب التغذية إلا أنها تشبه الأسماك في أسلوب معيشتها داخل المياه ، التي تحصل منها علي احتياجاتها كما تشبه النباتات المائية الأسماك في علاقتها بالماء من حيث الخواص الطبيعية والكيميائية ، فلكل نوع من النباتات بيئة مائية تناسبه من حيث درجة العسر والرقم الهيدروجيني ودرجة الملوحة وأيضا لكل نوع من النباتات مدي حراري يناسبه وشدة إضاءة خاصة به ، وبجانب اللمسة الجمالية التي تضيفها النباتات علي الحوض فهناك علاقة تبادلية بين النباتات والأسماك داخل البيئة المائية يمكن تلخيصها فيما يلي :
  1. توفر النباتات للأسماك ما يشبه البيئة الطبيعية داخل الحوض ، تساعدها علي الاختباء والتكاثر ، كما توفر حماية طبيعية لصغار الأسماك.
  2. تعمل النباتات داخل الحوض كفلتر طبيعي يخلص المياه من مخلفات الأسماك السامة والتي يستغلها النبات كمادة غذائية.
  3. يعمل النبات علي تحويل غاز ثاني أكسيد الكربون السام إلى أكسيجين ضروري لحياة الأسماك عن طريق عملية البناء الضوئي.
  4. تستفيد النباتات من السماد الطبيعي الناتج من مخلفات الأسماك كما تستفيد من ثاني أكسيد الكربون.
  5. يعمل النبات علي إحداث توازن كيميائي لنوعية المياه داخل الحوض.
مما سبق يتضح أن هواية تربية النباتات المائية هواية مكملة لهواية تربية الأسماك.

تسميد النباتات المائية وأنواعها:




تحتاج النباتات المائية المنزرعة داخل الحوض إلى التسميد مثل باقي أنواع النباتات الأرضية والسماد المستخدم في الأحواض هو السماد الكامل :





وهو سماد خاص بالنباتات المائية يباع لدي محلات بيع أسماك الزينة يحتوي علي جميع العناصر الغذائية اللازمة لنمو النباتات المائية يضاف هذا النوع من السماد للأحواض الجديدة ، كما يضاف عند تغيير مياه الحوض بالكامل للمرة الثانية.

أنواع النباتات في حوض الزينة:




يوجد كثير من النباتات المائية التي يتم ترتيبها في حوض الزينة نذكر أهمها والظروف البيئية المناسبة لها.





1.نبات أمبوليا:


نبات برتقالي اللون يصل في الطول إلي 50 سم أوراقه ابريه ، يتراوح رقم PH للمياه من 6 :7.5 ، المدى الحراري لها 22ْ – 28 ْ و يحتاج إلي إضافة قوية جداً.





2. نبات الأمازون:


من الباتات المرغوبة في الحوض ، أ,راقه خضراء شريطية طولية يصل في الطول إلي 50 سم و يحتاج إلي PH يتراوح من 6 :7 و المدى الحراري لها يتراوح من 22ْ : 28 ْ و يحتاج إلي إضاءة متوسطة











3.نبات كريتبوكوربنيا:


و موطنها الأصلي في آسيا و أوراقها طويلة و السيقان و الأوراق مربوطة ببعضها البعض علي هيئة حزم علي سطح قاع الحوض و هذا النوع من النباتات لا يحتاج إلا لكمية قليلة من الضوء.











4.نبات الألوديا:


هذا النوع موطنة الأصلي كندا و هو نبات قوي ذو مقدرة عظيمة علي التكيف و ينمو في وقت قصير خاصة في درجات الحرارة المتوسطة مع وجود الضوء الكافي و يقوم هذا النبات بتكوين الأكسجين في الماء بكثافة عالية و الكثير من أسماك الزينة تحب براعم الألوديا النابتة حديثاً.











5.نبات الكامبومبا:


يستعمل هذا النبات بكثرة في أحواض تربية أسماك الزينة و السمك الذهبي يأكل هذا النبات بشراهة إلا أن بعض الأسماك لا تحبذ أكله لذلك لا يفضل وضع هذا النبات في حوض تربية به اسمك ذهبي و تستخدم صغار الأسماك هذا النبات كمخبأ لها من الأعداء و هذا النيات يحتاج إلي كمية كبيرة من الضوء و يعطي كمية لا بأس بها من الأكسجين للمياه.





6.نبات الليمنا ( عدس الماء):


و هو يكون علي شكل ستارة خضراء تطفو علي سطح الماء و ينمو في البرك و المستنقعات و المياه الراكدة و هذا النبات سريع التوالد كذلك يفضل عدم وضع كمية كبيرة من هذا النبات في الحوض حتى لا يمتلئ قاع الحوض بجذوره.












7.نبات الريشيا:


و هو من أكثر النباتات المائية إنتاجاً للأكسيجين بشرط أن يعرض الحوض لأشعة الشمس و في الطبيعة توجد الريشيا في مياه البرك و المستنقعات و المياه الراكدة مثل عدس الماء و تستعمل الأسماك هذا النبات كمخبأ للبيض و هو يتكاثر بسرعة مما قد يعوق أشعة الشمس من الوصول إلي الأسماك لذلك لابد من إزالة الفائض منه بسرعة حتى لا يضر بأسماك الحوض.


8. نبات السيراتوفيل ( ذيل القط):


و هو نبات جميل المنظر و ليس له جذور و يوجد في المياه الراكدة و القليلة الحركة و يتزايد تكاثره كلما تعرض للشمس ، و هو من أفضل أنواع النباتات المائية الموجودة في الماء.











9.نبات الميروفيل:


و هو نبات لونه أخضر زاهي و سيقانه طويلة و لينة و هي مثبتة في قاع الحوض بواسطة ذوره الصغيرة و هو من أجود أنواع النباتات المائية و أكثرها تهوية للماء حتى في الظلام التام.











10.نبات الفاليزنيريا:


هذا النبات يعطي زهيرات بيضاء جميلة بديعة الشكل تطفو علي سطح الماء و يتكاثر بواسطة الشتل و ذلك بغرس الجذور في قاع الحوض حيث ينمو سريعا و بدون مجهود.



يعتمد نجاح تربية الأسماك في أحواض الزينة أساسا علي المعرفة الجيدة و الخبرة الأكيدة بأهم الخواص الطبيعية و الكيميائية للماء حيث يمكن تغيير خواص هذه المياه من حين لآخر سواء بالزيادة أو النقصان حسب الظروف المعيشة الملائمة لنمو الأسماك و يستعان علي ذلك ببعض الأجهزة الخاصة بقياس هذه الخواص و من أهم هذه الخواص:

1. درجة الحموضة و القلوية (الرقم الهيدروجيني PH):



الرقم الهيدروجيني للمياه هو تعبير عن حموضة أو قلوية المياه ، حيث يعبر الرقم 7 عن المياه المتعادلة و الرقم أقل من 7 يعبر عن المياه الحامضة و الأكبر من 7 يعبر عن المياه القلوية و هي المياه المناسبة و المثالية لحياة معظم أنواع الأسماك ، و الدرجة المثلي في تربية معظم أسماك الزينة تتراوح بين 6.5 – 7.5 و إن كانت بعض أنواع الأسماك تفضل الحياة في المياه خفيفة الحموضة أو خفيفة القلوية ، و ترجع حموضة المياه إلي وجود ثاني أكسيد الكربون الذائب علي شكل حمض الكربونيك أو إلي العسر الكربوني للمياه ، كما توجد عناصر أخري في الماء لها نفس التأثير الحامضي مثل الدبال الذائب علي شكل حمض دبالي ؛ و الدبال هو عبارة عن مخلفات الأسماك و النباتات الميتة عند درجة حرارة معينة من التحليل.





تعتبر المياه الحامضية ذات PH أقل من(5) غير صالحة لتربية الأسماك للأسباب التالية:
  • زيادة انطلاق أيونات الهيدروجين من الماء نتيجة لانخفاض الرقم الهيدروجيني يؤدي إلي التأثير السام المباشر لأيونات الهيدروجين علي الأسماك حيث يفقدها الشهية لتناول الغذاء.
  • تؤدي حموضة المياه إلي نقص الكربونات الذائبة فيها و هي التي تعتمد عليها الأسماك في تكوين العظام و القشور و بالتالي فإن نقص الكربونات الذائبة في المياه (مياه غير كلسية) يؤدي إلي تشوهات في عظام الأسماك و إلي سهولة إصابة الأسماك بالفطريات نظراً لضعف تكوين القشور التي تحمي الجلد.
منقول




آخر تعديل هوبا الجنتل يوم 14-09-2010 في 05:37 PM.
 
    الرد مع إقتباس
قديم 14-09-2010, 05:40 PM   رقم المشاركة : 3
عضو نشيط





هوبا الجنتل غير متصل

هوبا الجنتل will become famous soon enoughهوبا الجنتل will become famous soon enough

إفتراضي

انا نفسي اربي
أسماك زينه
موضوع متكامل ومفيد جدا
لهواه تربيه اسماك الزينه
نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة ليكي شيري


التوقيع

    الرد مع إقتباس
قديم 17-09-2010, 12:38 PM   رقم المشاركة : 4
عضو نشيط
 
الصورة الرمزية لـ شـيري ني ماريا





شـيري ني ماريا غير متصل

شـيري ني ماريا will become famous soon enough

إفتراضي

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة هوبا لمرورك

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

    الرد مع إقتباس
المشاركة في الموضوع

مواقع النشر (المفضلة)

 الكلمات الدليلية (Tags - تاق )
من, الالف, الى, الياء, الزينة, اسماك, تربية

خيارات الموضوع

قوانين المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاح
كود [IMG] متاح
كود HTML غير متاح

الإنتقال السريع

مواضيع مشابهة
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى الردود آخر مشاركة
طرق تغليف الهدايا من الالف الى الياء niso الهدايا والتجارب 13 14-02-2012 10:29 PM
تحذيرات هامة لهواة تربية اسماك الزينة اعنى فانتصر منتدى المعلومات العامة 6 14-09-2010 05:30 PM
ايات من الكتاب المقدس (حرف الالف) † جليتر † بحبك يا عدرا ايات من الكتاب المقدس 13 15-05-2010 01:02 AM
قاعة الالف مرآه alber_love jesus قسم للقصة القصيرة من الحياة 2 12-08-2009 11:44 PM

جميع الأوقات بتوقيت القاهرة. الساعة الآن » [ 11:32 PM ] .

Powered by vBulletin® Version 3.8.2
Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd Anbawissa
جميع الحقوق محفوظة لمطرانية الأقباط الأرثوذكس بالبلينا ... جـمـيع الآراء و المـشاركات الـمـنشورة في هذا المنتدى تعبر فقط عن رأى صاحبها الذى قام بكتابتها تحت إسم عضويته و لا تعبر بأى حال من الأحوال عن رأي منتديات مطرانية الأقباط الأرثوذكس بالبلينا