ســنـكـسار الــيوم

 


العودة   منتديات مطرانية البلينا للأقباط الأرثوذكس > المنتديات اللاهوتية > منتدى علم اللاهوت الطقسى
صفحة المنتدى على الفيس بوك ادخل وشاركنا

منتدى علم اللاهوت الطقسى يبحث فى طقوس الكنيسة وترتيبها وصلوات وممارسات الأسرار من الناحية الطقسية وكذا فى شكل الكنيسة وبنائها الطقسى ومحتوياتها وكل مستلزمات العبادة المسيحية .

موضوع مغلق
 
خيارات الموضوع
قديم 10-12-2009, 04:37 PM   رقم المشاركة : 1
عضو نشيط
 
الصورة الرمزية لـ Sissy Gaisberger






Sissy Gaisberger غير متصل

Sissy Gaisberger will become famous soon enough

55_66 *** روحانية الصلاة بالاجبية - الانبا متاؤس -كتاب مكتوب

كتاب روحانية الصلاة بالأجبية

الأنبا متاؤس


نود أن نشكر مجموعة أصدقاء موقع الأنبا تكلا الذين قاموا بنسخ هذا الكتاب على الكمبيوتر typing، وذلك من خلال ركن الخدمة على الإنترنت.



1 مقدمة حول الأجبية



2 الأجبية



3 الفصل الأول: حكمة الكنيسة في ترتيب صلوات الأجبية



4 الفصل الثاني: بعض فوائد وبركات الصلاة بالأجبية



5 الفصل الثالث: التسبيح بالمزامير بداية حياتنا في السماء



6 الفصل الرابع: الأسباب التي دعت الكنيسة إلى استخدام المزامير في الصلاة


7 الفصل الخامس: فائدة الصلاة حسب نظام معين موضوع



8 الفصل السادس: الرب يسوع المسيح هو مثلنا الأعلى في الصلاة وترتيبها



9 الفصل السابع: اهتمام الكنيسة الأولى بصلوات الساعات



10 الفصل الثامن: أقوال الآباء القديسين في أهمية صلوات السواعي



11 الفصل التاسع: الطريقة المُثلى للصلاة بالأجبية 1



12 أفضل طريقة للصلاة بالأجبية 2



13 الفصل العاشر: السيدة العذراء في الأجبية



14 بعض مراجع الكتاب


   
قديم 10-12-2009, 04:49 PM   رقم المشاركة : 2
عضو نشيط
 
الصورة الرمزية لـ Sissy Gaisberger






Sissy Gaisberger غير متصل

Sissy Gaisberger will become famous soon enough

55_66 مشاركة: *** روحانية الصلاة بالاجبية - الانبا متاؤس -كتاب مكتوب

كتاب روحانية الصلاة بالأجبية
لنيافة الحبر الجليل الأنبا متاؤس الأسقف العام



1- مقدمة حول الأجبية



الأجبية هى كتاب السبع صلوات الليلية والنهارية.


وكلمة "أجبية" مأخوذة من كلمة "أجب" القبطية ومعناها "ساعة".

فالأجبية هى ذلك الكتاب الصغير الهام الذي يحوى صلوات الساعات الليلية والنهارية المقررة كصلوات رسمية يصليها المؤمن كل يوم حسب طقس الكنيسة القبطية الأرثوزكسية.

وهذه الصلوات من حيث عددها فقد ذكرها مرنم المزامير نفسه بقوله "سبع مرات في النهار سبحتك على أحكام عدلك" (مز 119: 164).


ومن حيث مواعيدها: باكر. الثالثة. السادسة.. الخ.

فقد كانت تمارس في العهد القديم بهذا النظام بحيث لا تمر ثلاث ساعات إلا ويتذكر الانسان فيها الله برفع قلبه إليه أثناء صلاة الساعة المقررة،

وقد مارسها الرب يسوع بنفسه، وقد مارسها الآباء الرسل بتدقيق وأوصوا المؤمنين بممارستها،

وتعاليم العهد الجديد وشددوا على كافة المؤمنين بالالتزام بها، فقال أحدهم:

" من هذه الأوقات لا ينبغى أن تهمل عند الذين عند الذين اختاروا أو يعيشوا لمجد الله"

وقال آخر: " ان كنتم أيها المؤمنون تنفذون هذه الصلوات تشجعون على ممارستها فلا يمكن أن تقعوا في تجربة أو تهلكوا لأنكم تضعون المسيح دائما أمامكم".

أما عن الاثنى عشر مزمورا التى نصليها في كل صلاة، فيذكر التاريخ أن الآباء اجتمعوا لكى يضعوا النظام الذي ينبغى أن يختاروه للعبادة اليومية عند كافة المؤمنين، لكى يسلموه إلى من سيأتى بعدهم كميراث للتقوى مناسب لكل القامات الروحية،

وكان بينهم اختلاف بخصوص تحديد عدد المزامير التى ينبغى أن تصلى في كل ساعة، إلى أن حان وقت صلاة الغروب قبل أن يصلوا إلى اتفاق، وبينما هم يستعدون لتكميل الصلاة قام ملاك في الوسط وابتدأ يسبح مرنما بالمزامير للرب وهم ينصتون بكل انتباه، وإذ به ينهى الصلاة بعد المزمور الثانى عشر ثم يختفى فجأة، وبذلك وضع حدا للمناقشة، وأصبح تسليما إلهيا أن يصلى المؤمن اثنى عشر مزمورا في كل صلاة.

وهذا ما حدث عندما زار القديس مكاريوس أب الاسقيط الراهبين الروميين مكسيموس ودوماديوس في قلايتهما وبات عندهما ليلة،

فلما حان وقت الصباح الباكر قال مكسيموس لأبيه القديس مقاريوس

"أتشاء أن تقول الاثنى عشر مزمورا، فقال نعم، فصلوا جميعهم، ولما انتهت الصلاة انصرف وهو يقول لهما "صليا من أجلى ".

ومازال نظام الاثنى عشر مزمورا في كل صلاة معمولا به في صلوات الأجبية حتى وقتنا الحاضر مع اختلاف طفيف في بعض الصلوات.


الصلاة بالمزامير تسليم رسولى وآبائى هام جدا لا ينبغى التفريط فيه بسبب فوائده الكثيرة وبركاته التى لا تحصى، والتى ذكرنا بعض منها في هذا الكتاب.


ينبغى أن تستخدم الأجبية في الصلوات الفردية والعائلية كما هى مستخدمة في الصلوات الجماعية في الكنيسة، فصلوات الأجبية ليست موضوعة للرهبان فقط بل هى موضوعة لكافة المؤمنين، حتى لا تمضى ثلاث ساعات الا ويتذكر فيها الانسان الله حينما يحين موعد احدى هذه السواعى.

بذلك يحتفظ بذكر دائم لله حتى في وسط أعماله ومشاغله، وبذلك ينجو من خطايا كثيرة وسقطات خطيرة ومهلكة.

الله الذي هو روح ويطلب الساجدين له بالروح والحق (يو 4: 23) يساعدنا لكى نقدم له صلوات نقية وعبادة طاهرة مقبولة وذبائح شفاه معترفه لاسمه وشاكرة لفضله يتنسم منها رائحة الرضا والسرور (تك 8: 21)

ويبارك هذا الكتاب لكى يكون سبب بركة ونمو في حياة الصلاة لكل من يقرأ بشفاعة أمنا وفخر جنسنا العذراء القديسة مريم وكافة آبائنا الرسل الأطهار والشهداء الأبرار ورجال الصلاة القديسين، وبصلوات أبينا الحبيب قداسة البابا شنودة الثالث. آمين..


متاؤس

الأسقف العام

   
قديم 10-12-2009, 04:56 PM   رقم المشاركة : 3
عضو نشيط
 
الصورة الرمزية لـ Sissy Gaisberger






Sissy Gaisberger غير متصل

Sissy Gaisberger will become famous soon enough

55_66 مشاركة: *** روحانية الصلاة بالاجبية - الانبا متاؤس -كتاب مكتوب

كتاب روحانية الصلاة بالأجبية
لنيافة الحبر الجليل الأنبا متاؤس الأسقف العام



2- الأجبية


بسم الأب والابن والروح القدس الاله الواحد آمين


مقدمة الطبعة الثانية


الصلاة بالأجبية هى الصلاة التى وضعها آباء الكنيسة منذ القديم بارشاد الروح القدس لكى يصليها المؤمنون بالروح والحق وبكل اهتمام ومواظبة سواء في صلواتهم الخاصة أو العامة لكى توطد علاقتهم بالله وتصبح صلواتهم روحانية وحياتهم الروحية قوية وثابتة في المسيح وحارة بالروح فالصلاة هى ترمومتر thermometer الحياة الروحية.


المادة الأساسية في صلاة الأجبية هى المزامير، والمزامير هى كلام الله الموحى به من الروح القدس لرجال الله القديسين مثل داود النبي وغيره،

وما أجمل أن نكلم الله بكلامه، فتصبح صلواتنا قانونية ومقبولة، كما يكلم المحامى القاضى بنصوص القانون أثناء دفاعه، فيجد كلامه قبولاً لدى القاضى فيحصل على العفو والبراءه لموكله.

وقد أوصى الآباء الرسل والآباء القديسون كثيراً باستخدام المزامير في الصلاة لمنفعتها الجزيلة للنفس والروح. ونورد هنا بعض هذه الوصايا:

* قال معلمنا بولس الرسول " متى اجتمعتم فكل واحد منكم له مزمور له تعليم " (1كو 14: 26).

* كما قال أيضا "مكملين بعضكم بعضاً بمزامير وتسابيح وأغانى روحية مترنمين ومرتلين في قلوبكم للرب" (اف 5: 9).

* وقد جاء في تعاليم الرسل" لتكن اكثر الصلوات كل يوم ليلاً ونهاراً من المزامير لما فيها من الشكر والتسبيح والتضرع والاعتراف بالذنوب".

* قال القديس اثناسيوس الرسولى " التسبيح بالمزامير دواء لشفاء النفس"

* وقال ماراسحاق " ليكن لك محبة بلا شبع لتلاوة المزامير لأنها غذاء الروح".

كما قال القديس نيلس السينائى "داوم على تلاوة المزامير لأن ذكرها يطرد الشياطين".

وتوجد أقوال أخرى كثيرة تبين أهمية الصلاة بالمزامير أى الصلاة بالأجبية والاستفادة من روحانيتها وعمقها وما فيها من دسم وشبع روحى.

نشكر نيافة الحبر الجليل الأنبا موسى اسقف الشباب الاهتمامه باخراج الطبعة الثانية من كتاب " روحانية الصلاة بالأجبية".

راجعين أن يكون هذا الكتاب في طبعته الثانية سبب بركة لكل من يقرأه وسبب محبة ونمو في الصلاة بالأجبية ومواظبة عليها للاستفادة ببركاتها وعمقها الروحى الآبائى الأصيل.

بشفاعة سيدتنا القديسة الطاهرة مريم والآباء الرسل الأطهار. وبصلوات أبينا الطوباوى البابا المكرم الأنبا شنودة الثالث آمين.

الأنبا متاؤس

الاسقف العام

عيد ميلاد السيد المسيح

7 يناير 1989 م

29 طوبة 1705

   
قديم 10-12-2009, 05:06 PM   رقم المشاركة : 4
عضو نشيط
 
الصورة الرمزية لـ Sissy Gaisberger






Sissy Gaisberger غير متصل

Sissy Gaisberger will become famous soon enough

55_66 مشاركة: *** روحانية الصلاة بالاجبية - الانبا متاؤس -كتاب مكتوب

كتاب روحانية الصلاة بالأجبية
لنيافة الحبر الجليل الأنبا متاؤس الأسقف العام



3- حكمة الكنيسة في ترتيب صلوات الأجبية


أن مبدأ الصلوات المحفوظة قدمه لنا ربنا يسوع المسيح نفسه عندما علمنا صلاة محفوظة هي الصلاة الربانية،

فعندما رأى التلاميذ معلمهم الأعظم يصلي بقوة وحرارة وعمق لكي يترك لنا مثالا نتبعه في الصلاة

"ترك لنا مثالا لكي تتبعوا خطواته" (1بط21:2)،

أعجبتهم طريقته في الصلاة فتقدم إليه واحد منهم وطلب منه بلسانهم جميعاً قائلاً:

"أبانا الذي في السموات..." (لو1:11، 2).


وكانت الكنيسة منذ أيام الرسل تتلو المزامير في صلواتها كما يتضح من قول معلمنا بولس الرسول "بمزامير وتسابيح وأغاني روحية" (كو6:3) وقوله "متى اجتمعتم فكل واحد منكم له مزمور" 1كو26:14.

ولا شك أن الكنيسة عندما وضعت لنا بارشاد الروح القدس صلوات الأجبية السبع إنما كانت تهدف من وراء ذلك منفعتنا الروحية وتقدمنا في النعمة والقامة حتى نصل إلى قياس قامة ملء المسيح (أف13:4) ونتعمق في حياة الشركة معه والصلة القوية المقدسة به.



وقد أخذت الكنيسة صلوات الأجبية من ثلاثة مصدار هي:

1. المزامير.
2. الأناجيل.
3. طلبات وصلوات رجال الله القديسين.


تحتل المزامير المقام الأول في هذه الصلوات إذ أن كل صلاة تحوي 12 مزموراً في العادة بينما تحوي فصلا واحداً من الإنجيل وثلاث أو ست قطع من صلوات الآباء ثم تحليل واحد مناسب للصلاة من صلوات الآباء القديسين أيضاً.


وقد أمر الآباء الرسل باستعمال المزامير في الصلاة بدليل قول الرسول بولس

"متى اجتمعتهم فكل واحد منكم له مزمور له تعليم" (1كو26:14)،

وقد جاء في أوامر الرسل قولهم:

لتكن أكثر الصلوات في كل يوم ليلاً ونهاراً من المزامير لما فيها من الشكر والتسبيح والتضرع والأقرار بوحدانية الباري والأعتراف له بالذنوب".

وقد قال القديس أثناسيوس الرسولي

"التسبيح بالمزامير دواء لشفاء النفس".

وقال مار اسحق

"ليكن لك محبة بلا شبع لتلاوة المزامير لأنها غذاء الروح".

وقال القديس نيلس السينائي

"دوام على تلاوة المزامير لأن ذكرها يطرد الشياطين".


ولما كانت المزامير موافقة لكل إنسان في كل زمان ومكان فقد أجتمعت الكنائس الرسولية شرقاً وغرباً على استعمالها في العبادة، لأن في المزامير كل احتياجات الإنسان في كل الظروف.

وقد رتبت الكنيسة الصلوات السبع اليومية، كما هو مدون في الأجبية بإرشاد إلهي حسب قول المرنم

"سبع مرات في النهار سبحتك على أحكام عدلك" (مز164:119).

وضعتها الكنيسة لكي تجعل أولادها يعيشون في حياة الصلاة والالتصاق بالله والصلة الدائمة به، إلى جانب ما تحويه من تعاليم روحية نافعة وطلبات قوية رابحة.


وقد رتبتها الكنيسة على أهم الحوادث الخاصة بالسيد المسيح مخلصنا الصالح حتى تجعل تدابير الخلاص والفداء ماثلة دائماً ومعاشة في ذاكرة وحياة أولادها على الدوام.

ونورد هنا فكرة موجزة عن كل صلاة من صلوات الأجبية السبعة:

   
قديم 10-12-2009, 05:18 PM   رقم المشاركة : 5
عضو نشيط
 
الصورة الرمزية لـ Sissy Gaisberger






Sissy Gaisberger غير متصل

Sissy Gaisberger will become famous soon enough

55_66 مشاركة: *** روحانية الصلاة بالاجبية - الانبا متاؤس -كتاب مكتوب

كتاب روحانية الصلاة بالأجبية
لنيافة الحبر الجليل الأنبا متاؤس الأسقف العام



4- صلاة باكر


وهي مرتبه

لتذكار قيامة رب المجد يسوع من بين الأموات،

وفيها نشكر الرب الذي أجاز علينا الليل بسلام وحفظنا سالمين إلى الصبح وأتى بنا إلى يوم جديد،

ونسأله أن يحفظنا في هذا اليوم بغير خطية وأن يجيزنا هذا النهار بسلام.


وقد أمر بها الآباء الرسل في قوانينهم قائلين "كل مؤمن أو مؤمنه إذا قاموا باكراً من النوم وقبل أن يمسوا شيئاً من العمل فليغسلوا أيديهم ووجوههم ويصلوا لله، وبعد ذلك فليتقدموا لأعمالهم".


وفي صلاة باكر تعلمنا الكنيسة أن نصلي بلجاجة وإلحاح، فتبدأ الصلاة هكذا:


- هلم نسجد هلم نسأل المسيح إلهنا.
(درجة السؤال)

- هلم نسجد هلم نطلب من المسيح ملكنا.
(درجة الطلب وهي أقوى)

- هلم نسجد هلم نتضرع إلى المسيح مخلصنا.
(هنا درجة التضرع واللجاجة في السؤال وهي أقوى من سابقتها)

وذلك حسبما علمنا مخلصنا الصالح قائلاً:

"اسألوا تعطوا. اطلبوا تجدوا اقرعوا يفتح لكم، لأن كل من يسأل يأخذ ومن يطلب يجد ومن يقرع يفتح له" (مت7:7)

وكان أحد القديسين يقول

"عندي عادة أن استجمع أفكاري واستحضرها عند بدء الصلاة قائلاً:

"هيا بنا لنعبده.

هلمي إلى لنخر أمام المسيح إلهنا، تعالى إلى لنتضرع أمام المسيح مخلصنا".

- وترسم لنا الكنيسة في هذه الصلاة أيضا خطة العمل والمعاملة خلال اليوم كله، فتوجه أنظارنا إلى ما جاء في الإصحاح الرابع من رسالة معلمنا بولس الرسول إلى كنيسة أفسس حتى نتأمل فيه ونطبقه في علاقاتنا ومعاملاتنا اليومية فيقول:

- أسالكم أنا الأسير في الرب أن تسلكوا كما يحق للدعوة التي دعيتهم إليها (أي كمسيحيين).

- بكل تواضع القلب والوداعة وطول الأناة.

- محتملين بعضكم بعضاً في المحبة.

- مسرعين إلى حفظ وحدانية الروح برباط الصلح الكامل.

- لكي تكونوا جسداً واحداً وروحا واحداً كما دعيتهم إلى رجاء دعوتكم الواحد.

- ولأننا نتلو صلاة باكر في بدء النهار نتلو فيها إنجيل

"في البدء كان الكلمة والكلمة كان عند الله وكان الله الكلمة"...

- وإذ تشرق الشمس في هذه الآونة تذكرنا بيسوع شمس البر والشفاء في اجنحتها وهو الله النور الحقيقي الذي يضئ لكل إنسان آت إلى العالم، وهذا ما نقوله في القطعة الأولى من قطع صلاة باكر" أيها النور الحقيقي...


- أما القطعة الثانية فنطلب فيها من الرب أن ينير حواسنا وأفكارنا فنقول

"عندما دخل إلينا وقت الصباح أيها المسيح إلنها النور الحقيقي فلتشرق فينا الحواس المضيئة والأفكار النورانية ولا تغطينا ظلمة الآلام."


- أما في القطعة الثالثة فنكرم العذراء والدة النور الحقيقي الآتي إلى العالم قائلين

"أنت هي أم النور المكرمة. من مشارق الشمس إلى مغاربها يقدمون لك تمجيدات يا والدة الإله السماء الثانية."

- ثم نتلو تسبحة الملائكة مشتركين معهم في تمجيد الخالق قائلين "المجد لله في الأعالي وعلى الأرض السلام وبالناس المسرة. نسبحك. نباركك. نخدمك".

- يا حامل خطية العالم أرحمنا.

- يا حامل خطية العالم أقبل طلباتنا إليك.

- تحاليل صلاة باكر نتضرع بها إلى الرب قائلين

"ليشرق لنا نور وجهك، وليضئ علينا نور علمك الألهي.. لكي نجوز هذا اليوم ببر وطهارة وتدبير حسن لكي نكمل بقية أيام حياتنا بلا عثرة".

كما نطلب إليه قائلين

"هب لنا في هذا اليوم الحاضر أن نرضيك فيه (بعمل صالح وسلوك مسيحي إنجيلي حقيقي) وأحرسنا من كل شئ ردىء ومن كل خطية ومن كل قوة مضادة بالمسيح يسوع ربنا".

وهكذا يحرسنا الرب ويرافقنا طيلة يومنا ويحفظنا في دخولنا وخروجنا وسفرنا وقعودنا حتى ياتي بنا إلى المساء سالمين نفساً وجسداً وروحاً.

وأنت تصلي صلاة باكر أذكر أن الرب يحب من يبكر إليه في الصلاة كدليل على محبته له وأهتمامه بالمثول في حضرته فيقول

"أنا أحب الذين يحبونني، والذين يبكرون إلى يجدونني"
(1م 17:8).

واذكر أيضاً داود النبي

الذي كان يداوم الصلاة في الصباح الباكر ويقول

"يا الله إليك أبكر لأن نفسي عطشت إليك" (مز 1:63)

وقوله:

"يارب بالغداة تسمع صوتي. بالغداة أقف أمامك وتراني"
(مز3:5)

وهذين المزمورين من مزامير صلاة باكر.

أذكر أيضاً أن الرب يسوع نفسه كان يمارس هذه الصلاة كما هو مكتوب عنه

"وفي الصبح باكر جدا قام وخرج إلى موضع خلاء وكان يصلي هناك" (مر35:1).

   
قديم 10-12-2009, 06:07 PM   رقم المشاركة : 6
عضو نشيط
 
الصورة الرمزية لـ Sissy Gaisberger






Sissy Gaisberger غير متصل

Sissy Gaisberger will become famous soon enough

إفتراضي مشاركة: *** روحانية الصلاة بالاجبية - الانبا متاؤس -كتاب مكتوب

سأكمل لاحقا ...
زيزى


   
موضوع مغلق

مواقع النشر (المفضلة)

 الكلمات الدليلية (Tags - تاق )
***, -كتاب, متاؤس, مكتوب, الانبا, الصلاة, بالاجبية, روحانية

خيارات الموضوع

قوانين المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاح
كود [IMG] متاح
كود HTML غير متاح

الإنتقال السريع

مواضيع مشابهة
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى الردود آخر مشاركة
كتاب تأملات فى سفر الاناشيد قداسة البابا - كتاب مكتوب Sissy Gaisberger منتدى العهد القديم 20 15-08-2009 04:29 PM
*** زهرة البخور مريم العذراء - كتاب مكتوب *** Sissy Gaisberger قسم خاص بالقديسة العذراء 9 10-08-2009 11:02 PM
*** كتاب لاهوت المسيح - البابا شنودة الثالث- مكتوب *** Sissy Gaisberger منتدى علم اللاهوت المقارن 25 30-07-2009 08:19 PM
*** روحانية الصلاة بالاجبيبة *** Sissy Gaisberger منتدى علم اللاهوت الطقسى 9 01-04-2008 12:33 AM
*** روحانية الصلاة بالاجبية " 2 " *** Sissy Gaisberger منتدى علم اللاهوت الطقسى 2 23-08-2007 01:23 PM

جميع الأوقات بتوقيت القاهرة. الساعة الآن » [ 02:19 PM ] .

Powered by vBulletin® Version 3.8.2
Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd Anbawissa
جميع الحقوق محفوظة لمطرانية الأقباط الأرثوذكس بالبلينا ... جـمـيع الآراء و المـشاركات الـمـنشورة في هذا المنتدى تعبر فقط عن رأى صاحبها الذى قام بكتابتها تحت إسم عضويته و لا تعبر بأى حال من الأحوال عن رأي منتديات مطرانية الأقباط الأرثوذكس بالبلينا