ســنـكـسار الــيوم

 


العودة   منتديات مطرانية البلينا للأقباط الأرثوذكس > منتديات الكتاب المقدس > منتدى العهد الجديد
صفحة المنتدى على الفيس بوك ادخل وشاركنا

منتدى العهد الجديد ابحث ، ناقش ، كل ما يتعلق بالعهد الجديد

المشاركة في الموضوع
 
خيارات الموضوع
قديم 03-02-2010, 11:13 AM   رقم المشاركة : 1
عضو نشيط
 
الصورة الرمزية لـ Sissy Gaisberger






Sissy Gaisberger غير متصل

Sissy Gaisberger will become famous soon enough

55_66 اولاد للابراهيم - اولاد افاعى - أن الله قادر أن يُقيم من هذه الحجارة أولادًا لإبراهيم


اولاد للابراهيم - اولاد افاعى

أن الله قادر أن يُقيم من هذه الحجارة أولادًا لإبراهيم


وقف القدّيس يوحنا أمام الفرّيسيّين والصدّوقيّين بكل قوّة يوبّخهم، ملقّبًا إيّاهم:

"يا أولاد الأفاعي".


وكما يقول القدّيس يوحنا الذهبي الفم:

[حسنًا دعاهم

أولاد الأفاعي،


إذ يُقال أن ذلك الحيوان عند ولادته تأكل الصغار بطن أمها وتهلكها فيخرجون إلى النور،

هكذا يفعل هذا النوع من الناس،

إذ هم قتلة آباء وقتلة أمهات
(1 تي 1: 9)

يبيدون معلّميهم بأيديهم.]


يكمّل القدّيس يوحنا المعمدان حديثه مع الفرّيسيّين والصدّوقيّين، قائلاً:


"فاصنعوا أثمارًا تليق بالتوبة.
ولا تفتكروا أن تقولوا في أنفسكم لنا إبراهيم أبًا، لأني أقول لكم

أن الله قادر أن يُقيم من هذه الحجارة أولادًا لإبراهيم" .


إن كان اليهود عامة، وقادتهم الروحيّين بصفة خاصة، يتّكلون على نسبهم جسديًا لإبراهيم أب الآباء،

فقد أوضح القديس يوحنا لهم بطلان هذه الحجّة.

فإن كانوا يدعون أنهم "أبناء إبراهيم" ففي الحقيقة هم "أولاد الأفاعي"، لأنهم لا يحملون إيمان إبراهيم الحيّ ولا يسلكون على منواله، وإنما حملوا شرّ الأفاعي فيهم.


فالإنسان حسب فكره وتصرفاته يظهر ابن من هو؟


فالسالكون بغير حكمة يدعون "أبناء الحماقة" (أي 30: 8)، والذين يسلكون في المعصية يحسبون "أبناء المعصية" (كو 3: 6)،

ومن لا يبالي بهلاك نفسه يسمى "ابن الهلاك" (يو 17: 12)،


وعلى العكس الذين يختبرون الحياة الجديدة المُقامة مع المسيح وفيه يعتبرون

"أبناء القيامة" (لو 20: 36)،

والذين يحبّون النور الإلهي، ويسعون نحوه فيدعون: "أبناء النور" (يو12: 36) و"أبناء النهار" (1 تس 5: 5) الخ.


إن كان هؤلاء القادة قد اعتمدوا على نسبهم لإبراهيم، فيلزمهم تأكيد هذه البنوّة بذات الروح الذي عمل به أبونا إبراهيم،

وإلا فإن الله يُقيم له أولادًا من الحجارة،


وقد أقام فعلاً.

لقد أخرج الله من الأمم التي تحجّرت قلوبهم أبناء لإبراهيم خلال الإيمان بالسيّد المسيح، الذي رأى إبراهيم يومه فتهلّل (يو 8: 56).


يرى القدّيس يوحنا الذهبي الفم أن هذا التشبيه جاء عن ولادة هذا الشعب خلال اسحق الموهوب لإبراهيم خلال رحم سارّة العقيم كما لو كان متحجّرًا.


كان كالحجر في حالة موت غير قادر على الإنجاب،

فأقام الله منه أولادًا لإبراهيم خلال قوّة وعده الإلهي وإيمان إبراهيم بالله القادر على الإقامة من الأموات.


هذا ما قصده النبي عندما قال:

"انظروا إلى الصخر الذي منه قُطعتم، وإلى نقرة الجب التي منها حُفِرتُم.

انظروا إلى إبراهيم أبيكم، وإلى سارّة التي ولدتكم"
(إش 51: 1-2).


ها هو يذكرهم الآن بهذه البنوّة،

فقد جعله الله أبًا لهم بطريقة معجزيّة كمن يُقيم من الحجارة أولادًا.


الآن أيضًا يمكنه أن يفعل ذلك.


ويرى القدّيس أغسطينوس أن الحجارة التي صارت أولادًا لإبراهيم


إنّما تُشير إلى الأمم الذين عبدوا الأوثان فصاروا حجارة، وإذ قبلوا الإيمان الذي كان لإبراهيم صاروا من نسله روحيًا.


إنه يقول:

[يُقصد بالحجارة كل الأمم ليس من أجل قدرتهم على الاحتمال كالحجر الذي رفضه البنّاءون،

وإنما من أجل غباوتهم وبلادتهم الباطلة، فصاروا كالأشياء التي اعتادوا أن يعبدوها،

إذ عبدوا الصور الجامدة صاروا هم أنفسهم بلا حس؛

"مثلها يكون صانعوها بل كل من يتّكل عليها" (مز 115: 8).


لكنهم إذ بدأوا يعبدون الله، ماذا سمعوا بخصوصهم؟


"لكي تكونوا أبناء أبيكم الذي في السماوات، فإنه يشرق شمسه على الأشرار والصالحين، ويمطر على الأبرار والظالمين" (مت 5: 45)


إذ يصير الإنسان مشابهًا لمن يعبده.


إذن ماذا يقصد بالقول:

"الله قادر أن يُقيم من هذه الحجارة أولادًا لإبراهيم"
(مت 3: 9)؟...


أي نصير أولادًا لإبراهيم بامتثالنا بإيمانه وليس بميلادنا من جسده.

كما يقول:

[كنّا في آبائنا حجارة إذ عبدنا الحجارة كآلهة، من هذه الحجارة يخلقنا الله عائلة لإبراهيم.]


ويقول القدّيس جيروم:

[يستطيع الله أن يجعل من الحجارة أولادًا لإبراهيم؛ يُشير هنا إلى الأمم،

إذ هم‎‎‎ حجارة بسبب قسوة قلوبهم.

لنقرأ:

"وأنزع قلب الحجر من لحمكم وأعطيكم قلب لحم" (حز 36: 26).

فالحجر صورة القسوة،

واللحم رمز اللطف.

لقد أراد أن يظهر قوّة الله القادر أن يخلق من الحجارة الجامدة شعبًا مؤمنًا.




    الرد مع إقتباس
قديم 14-02-2010, 08:02 AM   رقم المشاركة : 2
عضو نشيط
 
الصورة الرمزية لـ cendrella






cendrella غير متصل

cendrella is a jewel in the roughcendrella is a jewel in the roughcendrella is a jewel in the rough

إفتراضي مشاركة: اولاد للابراهيم - اولاد افاعى - أن الله قادر أن يُقيم من هذه الحجارة أولادًا

إنه يقول:

[يُقصد بالحجارة كل الأمم ليس من أجل قدرتهم على الاحتمال كالحجر الذي رفضه البنّاءون،

وإنما من أجل غباوتهم وبلادتهم الباطلة، فصاروا كالأشياء التي اعتادوا أن يعبدوها،


لقد أخرج الله من الأمم التي تحجّرت قلوبهم أبناء لإبراهيم خلال الإيمان بالسيّد المسيح، الذي رأى إبراهيم يومه فتهلّل (يو 8: 56).


نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة حبيبتى زيزى

موضوع فى منتهى الروعة والاستفادة
ربنا يبارك خدمتك المثمرة


التوقيع

من جرى وراء الكرامة هربت منه ومن هرب منها سعت اليه وارشدت الناس عنه

    الرد مع إقتباس
قديم 14-02-2010, 10:44 AM   رقم المشاركة : 3
† مشرف †
 
الصورة الرمزية لـ معونتي العدرا





معونتي العدرا غير متصل

معونتي العدرا has a spectacular aura aboutمعونتي العدرا has a spectacular aura aboutمعونتي العدرا has a spectacular aura about

إفتراضي مشاركة: اولاد للابراهيم - اولاد افاعى - أن الله قادر أن يُقيم من هذه الحجارة أولادًا

ويقول القدّيس جيروم:

[يستطيع الله أن يجعل من الحجارة أولادًا لإبراهيم؛ يُشير هنا إلى الأمم،


إذ هم‎‎‎ حجارة بسبب قسوة قلوبهم.

لنقرأ:

"وأنزع قلب الحجر من لحمكم وأعطيكم قلب لحم" (حز 36: 26).

فالحجر صورة القسوة،

واللحم رمز اللطف.

لقد أراد أن يظهر قوّة الله القادر أن يخلق من الحجارة الجامدة شعبًا مؤمنًا.

موضوع جميل اختى زيزى

ربنا يبارك خدمتك الجميلة


التوقيع




علميني هدوئك ووداعتك 000

علميني يا أمي طاعتك 000
    الرد مع إقتباس
قديم 14-02-2010, 07:50 PM   رقم المشاركة : 4
عضو نشيط
 
الصورة الرمزية لـ Sissy Gaisberger






Sissy Gaisberger غير متصل

Sissy Gaisberger will become famous soon enough

إفتراضي مشاركة: اولاد للابراهيم - اولاد افاعى - أن الله قادر أن يُقيم من هذه الحجارة أولادًا

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة اخونا كلوم لمرورك


    الرد مع إقتباس
قديم 14-02-2010, 07:50 PM   رقم المشاركة : 5
عضو نشيط
 
الصورة الرمزية لـ Sissy Gaisberger






Sissy Gaisberger غير متصل

Sissy Gaisberger will become famous soon enough

إفتراضي مشاركة: اولاد للابراهيم - اولاد افاعى - أن الله قادر أن يُقيم من هذه الحجارة أولادًا

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة حبيبة قلبى سندريلا لمرورك الجميل


    الرد مع إقتباس
قديم 14-02-2010, 07:51 PM   رقم المشاركة : 6
عضو نشيط
 
الصورة الرمزية لـ Sissy Gaisberger






Sissy Gaisberger غير متصل

Sissy Gaisberger will become famous soon enough

إفتراضي مشاركة: اولاد للابراهيم - اولاد افاعى - أن الله قادر أن يُقيم من هذه الحجارة أولادًا

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة حبيبتى معونتى لمرورك


    الرد مع إقتباس
المشاركة في الموضوع

مواقع النشر (المفضلة)

 الكلمات الدليلية (Tags - تاق )
للابراهيم, لإبراهيم, من, أولادًا, الله, الحجارة, افاعى, اولاد, يُقيم, هذه, قادر

خيارات الموضوع

قوانين المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاح
كود [IMG] متاح
كود HTML غير متاح

الإنتقال السريع

مواضيع مشابهة
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى الردود آخر مشاركة
اولاد هذا الجيل معونتي العدرا منتدى المواضيع الروحية المتنوعة 7 02-07-2010 08:04 PM
عجبى على اولاد ربنا بارثينوس منتدى النقاش العام 2 26-09-2009 03:24 AM
كشف وقائع وتفاصيل مقتل قبطيين بقرية اولاد طوق غرب - مطرانية البلينا tonynice أخبار الكنيسة 21 30-04-2008 07:38 PM
ابلغ الرسائل الى علم الرسائل ( اولاد العسال) superstrongboy منتدى الكتاب المسيحى 2 17-01-2008 10:36 PM
* مالفرق بين المسيح ابن الله ونحن اولاد الله ؟ * Sissy Gaisberger عظات مكتوبة للبابا شنودة 2 23-06-2007 07:36 PM

جميع الأوقات بتوقيت القاهرة. الساعة الآن » [ 08:01 PM ] .

Powered by vBulletin® Version 3.8.2
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd Anbawissa
جميع الحقوق محفوظة لمطرانية الأقباط الأرثوذكس بالبلينا ... جـمـيع الآراء و المـشاركات الـمـنشورة في هذا المنتدى تعبر فقط عن رأى صاحبها الذى قام بكتابتها تحت إسم عضويته و لا تعبر بأى حال من الأحوال عن رأي منتديات مطرانية الأقباط الأرثوذكس بالبلينا